http://www.wna-news.com/inanews/news.php?extend.32010.25

نيجيرفان بارزاني : مقاومة اسباب امراض القلب اهم بكثير من العلاج

الوطنية العراقية - ونا / الأربعاء 28 كانون الأول 2016 / بغداد / بحضور نيجيرفان بارزاني رئيس وزراء اقليم كوردستان وعدد من وزراء الحكومة ونواب البرلمان وممثلوا البعثات الدبلوماسية والمختصين في المجال الصحي من داخل وخارج الاقليم، بدات اعمال مؤتمر امراض القلب واهمية علاجها والتي نظمت من قبل مركز امراض القلب في اربيل.

وفي هذا المؤتمر وبعد تقديم العديد من الكلمات، قدم رئيس الوزراء كلمة، تحدث فيها حول فكرة تاسيس مركز للقلب في اربيل وبين ان الدكتور علي سندي والذي كان في حينها مستشارا في مجلس الوزراء هو من قدم فكرة تاسيس هذا المركز ليفيد اقليم كوردستان والعراق بشكل عام وقد نالت الفكرة استحسان سيادته وتمت فعلا الموافقة على تاسيس هذا المركز وقدم الكثير من الخدمات، وشكر د.علي سندي لهذه الفكرة كما تقدم بالشكر لكل من د.نامق ود.عماد احمد ود.نبيل والذي عملوا في المركز منذ تاسيس وحتى الان.

وفي جزء اخر من كلمته، اشار الى ان منظمة الصحة العالمية WHO قررت تحديد يوم التاسع من ديسمبر من كل عام كيوم لامراض القلب لانتشار هذا المرض في مناطق واسعة من العالم ، واوعز اسباب هذا المرض للكثير من العوامل منها الجينية بالاضافة الى الطعام الغير صحي وعدم ممارسة الرياضة والتدخين وقال : نعم لدينا مركز وهو يعالج الكثير من حالات امراض القلب، ولكن الاهم من ذلك هو الوقوف بوجه مسببات هذا المرض والوقايه منه، واحدى هذه الاسباب المهمة التي تبعدنا عن هذا المرض هي الرياضة اليومية وهي التي تقلل من مخاطر الجلطات القلبية .

وبين بان هذا المرض كان قليل الانتشار في كوردستان فيما سبق وذلك بسبب الحركة المستمرة والرياضة والطعام الصحي، لكن الطعام الان هو غير صحي ولا يمارس الكثيرين الرياضة وهناك عدد كبير من المدخنين.

وحول الخدمات التي تقدم حتى الان في المركز ومنذ تسعة اعوام، بين رئيس الوزراء ان المركز قدم الكثير خلال السنوات التسع الماضية وان الارقام التي عرضت هي ارقام مريحة وتبعث السعادة وبالاخص للاطفال الذين عولجوا في المركز .

وقال : منذ تاسيس المركز تم اعداد قائمة للاطفال الذين يعانون من ثقب ولادي في القلب، حيث ان لم تتم معالجتهم سيتسبب هذا الثقب بالكثير من المضاعفات، وقد تم تسجيل مايقارب الـ4000 حالة في كوردستان وانا حقا سعيد لارى ان مايقارب الـ1700 منهم قد تمت معالجتهم .

يجب علينا ان نستمر في علاج هذه الامراض وبعد ان اطلعت على قوائم العلاج اؤكد على وجوب الاستمرار على البرنامج المخطط له لاهميتها القصوى للجميع.

وما يسعدني فعلا عندما ارى رسائل شكر ترسل الي من قبل اطفال تمت معالجتهم، واعتبر ذلك اهم واكبر مكسب وهي فعلا ذات تاثير كبير علي لان المركز تسبب فعلا في انقاذ ارواحهم من الموت.//انتهى/ندى/اقليم كوردستان/الاعلام



نشر الخبر :
نشر الخبر : ندى عبد الفتاح
عدد المشاهدات (1)
عدد التعليقات : التعليقات
طباعة الصفحة
التعليقات
الرجاء من السادة القراء ومتصفحي موقع وكالة الانباء الوطنية العراقية - ونا، الالتزام بادب الحوار والتعليق وقواعد النقاش عند كتابة ردودكم وتعليقاتكم. وتجنب استعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الاحترام بين الجميع.