http://www.wna-news.com/inanews/news.php?extend.32010.25

لجنة السياحة والاثار النيابية تقيم مؤتمرا عن الواقع السياحي والاثري في البلاد

الوطنية العراقية - ونا / الأثنين 15 آيار 2017 / بغداد / نظمت لجنة السياحة والاثار برعاية رئيس مجلس النواب سليم الجبوري مؤتمر عن الواقع السياحي والاثري في البلاد.

وثمن رئيس مجلس النواب سليم الجبوري في كلمته التي القاها خلال المؤتمر الذي عقد في مبنى مجلس النواب جهود لجنة السياحة والاثار الكبيرة والتي تنطلق من الحرص الاكيد على مصلحة الوطن والمواطن من خلال تحشيد القدرات الوطنية لدعم الاقتصاد العراقي بهدف تهيئة الفرص الجديدة من الاستثمارات السياحية بعد تراجع في هذا القطاع دام عقودا من الزمن.

واكد الرئيس الجبوري على ضرورة ان تأخذ الجهات التنفيذية ذات العلاقة بوضع خطط واعدة وطموحة لتطوير هذا القطاع الهام والحيوي كواحد من الابواب المستحدثة في تنويع وتعديد مصادر الدخل الوطني بعد ان جمدنا لفترات طويلة على المصدر النفطي الذي تسبب الاعتماد عليه بأزمات صعبة بسبب تراجع اسعاره العالمية .

واضاف ان عمليات التخريب المنظمة التي مارستها الجهات الارهابية من تهريب للكثير من الاثار العراقية وبيعها في الاسواق السرية للاثار وهو مايتطلب مزيدا من البحث والتقصي بالتواصل مع الجهات الامنية الدولية التي تراقب حركة الاثار والممتلكات العائدة للعراق.

واشار الرئيس الجبوري الى امتلاك العراق العديد من المواقع السياحية الفريدة والتي هي مصب اهتمام الملايين من السواح من جميع انحاء العالم على اختلاف اهتماماتهم واديانهم وطوائفهم .

من جانبه شدد رئيس لجنة السياحة والاثار النيابية النائب علي شريف المالكي على ضرورة خروج المؤتمر بتوصيات مهمة تساهم بتطوير القطاع السياحي في العراق لما للسياحة من دور كبير جدا في رفد الموازنة المالية للعراق بالاموال التي تقلل من اعتماد العراق على القطاع النفطي خصوصا وان العراق يمر بظرف مالي خانق نتيجة لانخفاض اسعار النفط عالميا في ظل التحديدات التي يواجهها العراق في حربه ضد الارهاب.

بدوره شدد رئيس لجنة الخدمات والاعمار النيابية النائب ناظم الساعدي على ضرورة تنويع مصادر التمويل وتعظيم واردات الموازنة العامة من خلال الاهتمام بتطوير القطاع السياحي في العراق وتوفير البنى التحتية الرصينة في المناطق السياحية وتشريع القوانين التي تدعم جهود السلطة التنفيذية للتطوير القطاع السياحي في البلاد.

من جانبه بين رئيس لجنة الاوقاف النيابية النائب علي العلاق ان السياحة الدينية في العراق لم تحظى بالاهتمام على الرغم من كون السياحة الدينية مصدرا اساسيا لتعزيز مالية الدولة العراقية داعيا الى الاهتمام بتطوير البنى التحتية في المناطق التي تمتاز بسياحة دينية مشيرا الى ان دواوين الاوقاف المختلفة لم تساهم بشكل فعال بأعمار السياحة الدينية بالرغم من التخصيصات المالية الكبيرة التي كانت ترصد لهم سابقا.

فيما اشار فرياد راوندوزي وزير الثقافة الى اهمية القطاع السياحي بأعتباره اهم مصدر من مصادر دعم الاقتصاد عالميا وهي من الصناعات الواعدة في الوقت الحاظر مبينا ان السياحة تشكل مانسبته 14% من دخل البلدان في العالم وهي نسبة كبيرة من الناحية المالية.

واضاف الوزير ان السياحة تعددت اشكالها وانواعها وليست كما كانت سابقا مشيرا الى ان المنظمات الدولية تنشر سنويا تقارير عالمية تبين مدى نمو السياحة في بلدان العالم المختلفة ولاوجود لاسم العراق في تلك التقارير وهذا مؤشر خطير يجب دراسته دراسة عميقة لاستنهاض السياحة في العراق.

اما النائب عبد القهار السامرائي عن محافظة صلاح الدين فقد شدد على ضرورة خروج المؤتمر بتوصيات تساهم في دعم القطاع السياحي في العراق مؤكدا على امتلاك المحافظة ارثا سياحيا كبيرا متمثلا بمراقد الائمة الاطهار والكنائس والمزارات والقصور الاثرية التي تجسد تاريخ المحافظة في مختلف العصور الاسلامية مشيرا الى ان المحافظة تعاني من عسكرة مطبقة على جميع مفاصلها وعزل كبير بين المناطق السياحية والمواطن مما اثر سلبا على التواصل بين اهالي المناطق السياحية والسائحين داعيا الى تأهيل السياحة الدينية والاثرية في المحافظة لما لها من تأثير اقتصادي كبير على سكان العراق عموما ومحافظة صلاح الدين خصوصا.

من جانبه كشف صادق السلطاني محافظ بابل عن امتلاك المحافظة اكبر عدد من المزارات والاثار وتاريخ يعود الى اكثر من (7000) عام حافلا بالانجازات العلمية والفنية والأدبية والعمرانية ورغم كوننا في سنة 2017 فقد فقدت المحافظة كل هذا التطور بسبب الاهمال مشيرا الى ان بابل هي رمز العراق في الخارج داعيا الى تشريع القوانين التي تساهم في تطوير القطاع السياحي والغاء القوانين القديمة التي تعرقل بناء وتطوير القطاع السياحي.

وأكد الاكاديمي عن محافظة كربلاء السيد اكرم الياسري على اهمية النهوض بالواقع السياحي بأعتباره مصدرا مهما من مصادر الدخل القومي للبلد ورافدا اساسيا في زيادة مصادر التمويل وتنويعها داعيا الى الاهتمام بتطوير الجامعات والكليات التي تدرس السياحة لتخريج كفاءات علمية تساهم في تطوير السياحة في العراق .

وتخلل المؤتمر نقاشات وحوارات حول واقع السياحة الدينية ومشروع النافذة الواحدة والإجابة عنها من قبل ممثلي الوزارات والجهات المعنية بالاضافة الى عرض فلم وثائقي بعنوان العراق حضارة الحياة من اعداد قسم الاعلام في الهيئة العامة للسياحة يبين اهم المعالم السياحية والاثرية في العراق.//انتهى/ندى/مجلس النواب/الاعلام



نشر الخبر :
نشر الخبر : ندى عبد الفتاح
عدد المشاهدات (1)
عدد التعليقات : التعليقات
طباعة الصفحة
التعليقات
الرجاء من السادة القراء ومتصفحي موقع وكالة الانباء الوطنية العراقية - ونا، الالتزام بادب الحوار والتعليق وقواعد النقاش عند كتابة ردودكم وتعليقاتكم. وتجنب استعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الاحترام بين الجميع.