http://www.wna-news.com/inanews/news.php?extend.32010.25

الصحة تستقدم فريق طبي اجنبي لاجراء عمليات العيون المعقدة مجانا في مستشفى ابن الهيثم ببغداد

الوطنية العراقية - ونا /الثلاثاء 15 تشرين أول 2019 / بغداد / كشف الدكتور عمار فؤاد عيسى مدير مستشفى ابن الهيثم التعليمي للعيون في بغداد التابع لدائرة صحة الرصافة عن مباشرة الفريق الطبي الهندي المستقدم بمشاركة الملاكات الطبية المتخصصة في المستشفى باجراء عمليات خاصة ومعقدة لزرع القرنية بشكل مجاني على نفقة وزارة الصحة والبيئة.

مبينا ان دائرة صحة الرصافة حرصت على تأمين كافة المستلزمات المطلوبة لضمان نجاح عمل الوفد الاجنبي بما فيها الادوية والمعدات الطبية بالاضافة الى الملاكات الطبية المساعدة.
واوضح عيسى ان برنامج التحول التدريجي من الاخلاء الى الاستقدام الطبي قد اسهم بشكل كبير في توفير مبالغ مالية كبيرة لموازنة الدولة انعكس بالتالي على تقليل الانفاق فضلا عن تدريب الملاكات الطبية والصحية العراقية واكتسابها الخبرة المطلوبة لاجراء تلك العمليات من خلال مرافقتها للفرق الطبية الاجنبية بدوره تحدث الدكتور خضير عباس الطائي اخصائي طب وجراحة العيون رئيس لجنة استقبال الفرق الطبية الاجنبية ، ان هذا الفريق الطبي الزائر حضر الى مستشفى لاجراء عمليات زرع القرنية بمساعدة الاطباء العراقيين ، مضيفا انه يجري عمليات لمدة اسبوع اثناء تواجدهم بالعاصمة بغداد تصل ما يقارب (50) عملية منها عمليات زرع قرنية بسيطة والجزئية (الصفيحية).

وهي عمليات متقدمة ومتطورة تبلغ كلفة الواحدة منها من ما يزيد عن 6000 دولار في خارج وداخل العراق.

وتابع الطائي ان اجراء تلك العمليات من قبل الفرق الطبية الاجنبية التي استقدمتها الوزارة منذ نهاية عام 2016 وحتى الان جاء للتخفيف عن كاهل المواطنين عناء السفر والمبالغ المالية الضخمة للعلاج خارج البلاد فضلا عن اكتساب الاطباء العراقيين الخبرة الكافية لاجراء هذا النوع من العمليات بنسب نجاح كبيرة.

يذكر ان مستشفى ابن الهيثم للعيون استقبل في وقت سابق العديد من الوفود الطبية الاجنبية لاجراء العمليات المعقدة في جراحة العيون حيث سجل العام الماضي اجراء اكثر من (250) عملية تكللت بالنجاح.//انتهى



نشر الخبر :
نشر الخبر : ندى عبد الفتاح
عدد المشاهدات
عدد التعليقات : التعليقات
طباعة الصفحة
التعليقات
الرجاء من السادة القراء ومتصفحي موقع وكالة الانباء الوطنية العراقية - ونا، الالتزام بادب الحوار والتعليق وقواعد النقاش عند كتابة ردودكم وتعليقاتكم. وتجنب استعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الاحترام بين الجميع.