http://www.wna-news.com/inanews/news.php?extend.32010.25

كربلاء تحتضن الملايين في اربعينية الحسين

الوطنية العراقية - ونا /الجمعة 18 تشرين أول 2019 / بغداد / في استذكار إسلامي مهيب شد ملايين المسلمين من كل بقاع الأرض ومن قاراتها المختلفة الرحال الى أرض الشهادة والثبات كربلاء المقدسة قبلة محبي الحسين ومستذكري معاني بطولته الفذة .

حيث يتسامى حسينيي الهوى مع شمم آل بيت الرسول ( عليه وعليهم أفضل السلام) وهم يواجهون الشهادة ببطولة قل مثيلها وقلوب مؤمنة ويستنشقوا أنفاس أبطال الطف وبكبرياء حسدتهم عليها ملائكة الرحمن ويتعطروا بمسك الدماء المقدسة التي سالت على أديمها .

اليوم تحتضن كل بقعة من ثرى العراق جسد أبا عبد الله الحسين فتنتشر سرادق مواكب وهيئات البركة بخير حبه فتمثل مضيفا ممتدا على طول الطريق الى ارض الطف ولسان حالهم يقول كل الطرق هي كربلاء وكل المواكب هي (طوعة) وكل السائرين إليها هم حسينيون فكيف يكون العطاء وروح الإمام تطوف من اول ايام محرم وحتى اربعين ذكرى الشهادة مرورا بعاشوراء وعلى امتداد الارض التي يسلكها الزوار .

وانت تمر بكل الاماكن تجبرك هيبة الذكرى وتفاني المحبين على أن تطأطأ راسك اجلالا واكبارا لهذه القيم العظيمة التي زرعها آل بيت النبي ، فيبذل المتطوعون جهدهم لخدمة الزائرين وتقديم الوان الطعام والشراب ووسائل الراحة .

تتوافد ملايين البشر هنا الى كربلاء مختلفي الألسن والسحنة والتقاليد مختلفي البلدان والتأريخ والجغرافيا .

فيما توافدت وسائل الاعلام العربية والعالمية وبمختلف الوان تخصصاتها لتغطية هذا الحدث المتميز حيث يفوق 4 ملايين زائر أدت معها الأجهزة الأمنية جميعا واجبها في تأمين الحماية القصوى وقطع الطريق أمام كل من يحاول الإساءة الى أمن الزائرين أو يهدد سلامتهم ، كما تم قطع كثير من الطريق في المدن والمحافظات للسماح للزوار سلوك الطريق المؤدي الى كربلاء بسلام ودون أي تقاطع مع المركبات.//انتهى



نشر الخبر :
نشر الخبر : ندى عبد الفتاح
عدد المشاهدات
عدد التعليقات : التعليقات
طباعة الصفحة
التعليقات
الرجاء من السادة القراء ومتصفحي موقع وكالة الانباء الوطنية العراقية - ونا، الالتزام بادب الحوار والتعليق وقواعد النقاش عند كتابة ردودكم وتعليقاتكم. وتجنب استعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الاحترام بين الجميع.