http://www.wna-news.com/inanews/news.php?extend.32010.25

خلية الاعلام الامني تصدر بيانا لعملية نوعية مهمة

الوطنية العراقية - ونا /السبت 19 تشرين أول 2019 / بغداد / اصدرت خلية الاعلام الامني بيانا مهما جاء فيه " بهدف اطلاع الرأي العام على الجرائم التي ارتكبتها العصابات الإرهابية بحق المواطنين والقوات الامنية، ووضع الاثباتات امام القضاء العراقي،

فقد خرجت قوة من جهاز الامن الوطني الى محافظة الانبار بالتنسيق مع قوة من فرقة التدخل السريع بدلالة ارهابيين اثنين وهما (ي.ع.خ) المكنى ابو عمر والارهابي ( ا.ص.ع) المكنى ابو زكريا حيث توجهت القوة الى مدينة هيت واجري كشف الدلالة على العمليات التي اقترفها الارهابي المكنى ابو عمر، بينها قنص جندي في الجيش العراقي بواسطة قناص نوع (دراغنوف) و قنص عائلة مكونة من اب وابنائه الاثنين، ومحاولة تفجير دار مختار منطقة ابو طيبان بالمدينة عن طريق زرع العبوات.


بعدها توجهت القوة الى صحراء كبيسة ضمن منطقة (وادي عيفين) وعثرت على معسكر الارهابي ( ابو عبد الله العسافي) الذي احتوى حزام ناسف، تمت معالجته ميدانياً، ووكر بداخله ٢٥ عبوة ناسفة ومواد غذائية وطبية، وقد تم تدميرها.


كما تم اجراء كشف الدلالة لحادث قتل اربعة مدنيين والعثور على جثة احدهم.

في حين توجهت القوة الى معسكر الارهابي ( ابو هاجر العسافي) في منطقة وادي الحجية وعثرت على وكر في حفرة كبيرة تحوي مواد غذائية، تم حرقها وسلاح قناص من نوع ( دراغنوف ) يعود للارهابي المكنى ابو عمر وخزانات وقود ومياه، وقد تم تدميرها ميدانياً، وبرميل مدفون في الارض يحتوي على ٣ مسدسات نوع كلوك مع كاتمين، فضلا عن كاميرا نوع (HK) للتصوير المرئي و١١ جهاز موبايل و١٢ عبوة لاصقة و٢٩ بطارية تفجير و٢٩ سبح متفجر و٢٩ صاعق تفجير ومجموعة كيسات تدخل في صناعة العبوات ومسدس صمغ مع اصابع صمغية.

بعد ذلك توجهت القوة الى قضاء القائم منطقة العواجي وبدلالة المتهم المكنى ابو زكريا وعثرت على حزام ناسف ورمانة يدوية وعبوة قمعية، كما القت القوة القبض على إرهابيين اثنين بدلالة المتهم ابو زكريا، وقد اتخذت بحقهما الاجراءات القانونية اصوليا ".//انتهى



نشر الخبر :
نشر الخبر : ندى عبد الفتاح
عدد المشاهدات
عدد التعليقات : التعليقات
طباعة الصفحة
التعليقات
الرجاء من السادة القراء ومتصفحي موقع وكالة الانباء الوطنية العراقية - ونا، الالتزام بادب الحوار والتعليق وقواعد النقاش عند كتابة ردودكم وتعليقاتكم. وتجنب استعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الاحترام بين الجميع.