http://www.wna-news.com/inanews/news.php?extend.32010.25

الزراعة النيابية: نسعى لزراعة مليون دونم تعتمد على الآبار الارتوازية بخمس محافظات

الوطنية العراقية - ونا / الاثنين 23 كانون الاول 2019 / بغداد /
أعلنت لجنة الزراعة والمياه والأهوار النيابية، اليوم الاثنين، عن فرصة استثمارية لزراعة مليون دونم في خمس محافظات، بالاعتماد على المياه الجوفية في الآبار الارتوازية دون الحاجة لمياه الأنهار.

وقال رئيس اللجنة النيابية "سلام الشمري"، في بيان له، تلقت "الوطنية العراقية – ونا" نسخة منه، إن "العراق بدأبإنجاز نوعي هو تحويل مسار نهر الفرات وتغذية نهر دجلة بجهود وكفاءات عراقية، بالإضافة إلى تحويل بحيرة الثرثار لبحيرة الرزازة ومن ثم تغذية نهر الفرات وهي ظاهرة لم يشهدها العراق سابقا".

وأضاف، أنه "سيتم الاعلان خلال الايام القليلة المقبلة عن فرصة استثمارية لزراعة مليون دونم معتمدة على الآبار الارتوازية في المثنى والنجف واخرى في الانبار وكربلاء وواسط بالاعتماد على المياه الجوفية دون الحاجة للنهرين عبر أكثر من 90 ألف بئر في هذه المحافظات وهذه الخطوات تسجل للوزارة مع اللجنة النيابية".

وأوضح، أنه "سيتم إحالة فرصة استثمارية أخرى لتربية الأسماك على ضفاف النهر الثالث "المصب العام"، بنزال 40 متر على جانبي النهر مع فحص الأسماك للتجربة، موضحا ًبأنه قد تبين أن المياه صالحة للزراعة وتربية الأسماك للاستهلاك البشري مع إحالة 500 ألف دونم على طول المصب العام يميناً ويساراً".

وأشار الشمري، إلى "تأهيل السدود بجهود وكفاءات عراقية والتي كانت مهددة في السابق، كسدود الموصل ودربندخان والرمادي والورار والفلوجة، مبيناً بأن وزارة الموارد المائية قامت بإعادة تأهيلهم دون تبعات مالية إضافية ودون أي استشارة خارجية مع إنجاز موقع "ناظم أبو صخير" بالنجف الأشرف، بجهود الوزارة مع اضافة 9 مشاريع استصلاح كانت متوقفة منذ 2014م، وهي في (الفرات الأوسط، حلةكفل، وحلةشنافية) وتم معالجتها وسيتم استزراعها قريبا جدا".

وتابع، أنه "تم استصلاح 36 الف دونم في الديوانية - الشافعية وستباشر بالزراعة العام المقبل"، مبيناً يأن "العراق كان في السنوات السابقة يزرع من مليون إلى مليون و500 ألف طن من محصول الحنطة و500 أالف طن من الشعير".

وأردف، الآن وبمعاونة وزارة الموارد المائية تم استزراع أكثر من 5 مليون طن من الحنطة، أكثر من مليون و500 ألف طن من الشعير، حيث أعلن العراق الاكتفاء الذاتي من المحصولين معتبراً إياه بالإنجاز الذي لم يحصل سابقا ".

وأكد الشمري، أن "العراق لم يشهد استزراع 700 الف دونم لمحصول الشلب وبفضل الجميع تم استزراع أكثر من هذه المساحة في المحافظات المرخصة لزراعته في النجف والديوانية وجزء من بابل وجزء من ديالى والكوت والعمارة بنسبة قليلة جدا وأدخل هذا المحصول في البطاقة التموينية إضافة لدرء خطر الفيضان والتقليل من أضراره في عدد من المحافظات العراقية.//انتهى



نشر الخبر :
نشر الخبر : ندى عبد الفتاح
عدد المشاهدات
عدد التعليقات : التعليقات
طباعة الصفحة
التعليقات
الرجاء من السادة القراء ومتصفحي موقع وكالة الانباء الوطنية العراقية - ونا، الالتزام بادب الحوار والتعليق وقواعد النقاش عند كتابة ردودكم وتعليقاتكم. وتجنب استعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الاحترام بين الجميع.