http://www.wna-news.com/inanews/news.php?extend.32010.25

رئاسة الجمهورية تعلن إطلاق مبادرة الدفاع عن الوطن لمواجهة جائحة كورونا

الوطنية العراقية - ونا / السبت 28 آذار 2020 / بغداد / برعاية رئاسة الجمهورية أطلِقتْ، مبادرة الدفاع عن الوطن لحشد الجهد الوطني الشعبي لمواجهة جائحة كورونا.

وأكد بيان صدر عن رئاسة الجمهورية بهذا الشأن، أن مواجهة هذا التحدي الخطير الذي أضحى يهدد ملايين البشر يستوجب تكاتف كل الجهود الرسمية والمجتمعية، وإدراكاً لحجم التحدي ومحدودية الإمكانات واستنهاضاً للهمم وتذكيراً بالواجب الإنساني نعلن اليوم عن مبادرة الدفاع عن الوطن

وفي ما يلي نص المبادرة:

"يمر العالم والعراق اليوم بواحدة من أصعب التحديات التي أضحت تهدد حياة الشعوب، تلك الجائحة التي لم تقف أمام خطرها أكبر الإمكانيات الطبية والاقتصادية والمالية في العالم، وربما كانت هذه الجائحة هي الأخطر منذ أكثر من نصف قرن من الزمان حتى أضحت إمكانيات الدول الرسمية عاجزة عن مواجهتها إذ أصابت الاقتصاد قبل الصحة فهددت مصير اقتصاديات ناهضة . وإذا كان هذا التحدي الخطير قد واجه الدول الأكثر غنىً وتقدماً طبياً، فهي أكثر تهديداً للدول الأضعف اقتصادياً والأقل تطوراً واستعداداً طبياً.

ويقيناً أن مواجهة هذا التحدي الخطير الذي أضحى يهدد ملايين البشر يستوجب تكاتف كل الجهود الرسمية والمجتمعية وإلا ستكون الخسارة فادحة لا سيما وهي تصيب الأرواح، وإدراكاً منا لحجم التحدي ومحدودية الإمكانات واستنهاضاً للهمم وتذكيراً بالواجب الإنساني نعلن اليوم عن مبادرة الدفاع عن الوطن لحشد الجهد الوطني الشعبي لمواجهة جائحة كورونا برعاية رئاسة الجمهورية بعد أن تقدمت المرجعية الدينية العليا بمبادرتها الكريمة لرعاية الفقراء والمتعففين ومن انقطعت بهم السبل.

اننا واثقون من تناخي الجميع من أجل إنجاح هذه المبادرة لعبور الأزمة وحفظ الأرواح وسنعلن لاحقاً عن المخولين بإدارة هذه المبادرة وأرقام الحساب الذي يتم التبرع فيه وأرقام الهواتف الخاصة باللجنة المشرفة.//انتهى



نشر الخبر :
نشر الخبر : ندى عبد الفتاح
عدد المشاهدات
عدد التعليقات : التعليقات
طباعة الصفحة
التعليقات
الرجاء من السادة القراء ومتصفحي موقع وكالة الانباء الوطنية العراقية - ونا، الالتزام بادب الحوار والتعليق وقواعد النقاش عند كتابة ردودكم وتعليقاتكم. وتجنب استعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الاحترام بين الجميع.