http://www.wna-news.com/inanews/news.php?extend.32010.25

الشأن العراقي في الصحف العربية الصادرة هذا اليوم 16 ايار 2020

الوطنية العراقية - ونا / السبت 16 أيار 2020 / بغداد /


لا يزال صراع الكتل السياسية على الحقائب الوزارية قائماً بعد تشكيل حكومة الكاظمي غير المكتملة، وتسعى الأحزاب من خلال الصراع السياسي إلى تمرير شخصيات تخدم مصالحها وتعزز نفوذها في دوائر الدولة لتحقيق مكاسب حزبية وشخصية. وأبقت الكتل السياسية التي مررت حكومة الكاظمي، عدداً من الوزارات شاغرة في سبيل الضغط باتجاه تحقيق صفقات المناصب وتبادل المصالح بين أركان السلطة. وكشف عضو مجلس النواب عن محافظة البصرة، بدر الزيادي، عن عزم غالبية نواب المحافظة عقد اجتماع اليوم السبت لاختيار آخر قائمة للمرشحين لتولي وزارة النفط من أصل 50 مرشحاً تقدموا كمرشحين لشغل المنصب. وقال، الزيادي، إن نواب البصرة اتفقوا على أن تكون القائمة النهائية للمرشحين تضم ثلاث شخصيات فقط، فيما ستوكل مهمة اختيار أحدهم لإدارة الوزارة إلى رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي. وأعرب الزيادي عن أمله بأن تمتاز الأسماء التي سترشح لتسنّم الوزارة بالكفاءة والنزاهة والتدرج الوظيفي. وشدد، الزيادي، على وجوب أن يكون وزير النفط ملماً بعمل وزارته، ويعمل لإنصاف البصرة والاهتمام بمستشفياتها بعد الأضرار البيئية التي تعرض لها أبناء المحافظة جراء الاستخراج النفطي.


العراق.. صراع على الحقائب الوزارية الشاغرة.
مقتل عنصري أمن عراقيين وإصابة 3 في هجوم لـ"داعش".
ممثل مرجعية النجف: لم نعرض على العامري رئاسة «الحشد».
تقارير عن إمكان إسناد قيادة الحشد لضباط محترفين في الجيش
طيران التحالف يشارك في العمليات ضد «داعش» شمال العراق.

المصادر:
الاهرام
الاخبار
الوفد
المصري اليوم
اليوم السابع
الوطن
الفجر
الشروق
الشرق الأوسط
البيان الامارتية
اخبار الخليج
الوطن الكويتية
الوسط الليبية
السبيل الاردنية
القدس
المصدر اليمنية
النهار اللبنانية
الشروق التونسية




الوطنية العراقية - ونا
الصحف والمواقع
الصحف العربية
المتابعة والاعداد : علي عبد الوهاب



نشر الخبر :
نشر الخبر : ندى عبد الفتاح
عدد المشاهدات
عدد التعليقات : التعليقات
طباعة الصفحة
التعليقات
الرجاء من السادة القراء ومتصفحي موقع وكالة الانباء الوطنية العراقية - ونا، الالتزام بادب الحوار والتعليق وقواعد النقاش عند كتابة ردودكم وتعليقاتكم. وتجنب استعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الاحترام بين الجميع.